التفاسير

< >
عرض

وَيَزِيدُ ٱللَّهُ ٱلَّذِينَ ٱهْتَدَواْ هُدًى وَٱلْبَاقِيَاتُ ٱلصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ مَّرَدّاً
٧٦
-مريم

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

1783- عبد الرزاق: قال أنبأنا معمر عن الحسن، وقتادة في قوله: {وَٱلْبَاقِيَاتُ ٱلصَّالِحَاتُ} [الآية: 76] قال: لا إله الا الله والله أكبر، والحمد لله، وسبحان الله، هُنَّ الباقيات الصالحات.
1784- حدّثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا الثوري، عن عبد الله بن مسلم، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، قال: {وَٱلْبَاقِيَاتُ ٱلصَّالِحَاتُ} الصلوات الخمس.
1785- عبد الرزاق قال: أنبأنا عمير بن راشد، عن يحيى بن أبي كثير، عن أبي سلمة ابن عبد الرحمن بن عوف، قال:
"جلسَ رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم، فأخذ عُوداً يابساً، فحط ورقه، ثم قال: إن قول لا إله إلا الله والله أكبر والحمد لله، وسبحان الله، يحط الخطايا كما انحط ورق هذه الشجرة، خذهنّ يا أبا الدرداء قبل أن يحال بينك وبينهنَّ، فإنهنَّ الباقيات الصالحات ومن كنوز الجنة، قال أبو سلمة، فكان أبو الدرداء إذا ذكر هذا الحديث، قال لأهللن الله، ولأكبرن الله ولأحمدنَّ الله، ولأسبحنَّ الله، حتى إذا رآني الجاهل حسب أني مجنون" .