التفاسير

< >
عرض

أَيَّاماً مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى ٱلَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْراً فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ
١٨٤
شَهْرُ رَمَضَانَ ٱلَّذِيۤ أُنْزِلَ فِيهِ ٱلْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ ٱلْهُدَىٰ وَٱلْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ ٱلشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ ٱللَّهُ بِكُمُ ٱلْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ ٱلْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ ٱلْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ ٱللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
١٨٥
-البقرة

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

179- عبد الرزاق، قال: حدثنا معمر، عن قتادة، في قوله تعالى: {وَعَلَى ٱلَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ}:[الآية: 184]، قال: كانت في الشيخ الكبير، والمرأةِ الكبيرة، يطيقان الصَّوْم، وهو شديد عليهما، فرخَّص لهما أنْ يفطِرا ويطعما ثم نسخ ذلِكَ بعْد فقال: {فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ ٱلشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ}: [الآية: 185].
180- قال: معمر، وأخبرني من سمِعَ سعيد بن جبير، ومجاهد، وعِكْرِمة كانوا يقرؤنها: {يُطِيقُونَهُ}: [الآية: 184]، يقول: يُكلّفونه؛ الذين يكلفون الصوم ولا يطيقونه، فيطعمون ويفطرون.
181- عبد الرزاق، قال معمر، وأخبرني ابن طاوس، عن أبيه مثلُ ذلِك.
182- عبد الرزاق، قال: حدثنا معمر، قال: أخبرني ثابت البناني، أنَّ أنس بن مالك كَبِرَ حتى كان لا يُطيف الصَّوْم، فكَانَ يفطر ويُطْعِمُ.
183- عبد الرزاق، قال: حدثنا ابن جُرَيْج، ق ال: أخبرني محمد بن عباد بن جعفر، عن أبي عمْرو مَوْلى عائشة، عن عائشة، أنها كانت تقرؤها، {وَعَلَى ٱلَّذِينَ يُطِيقُونَهُ}: [الآية: 184].
184- عبد الرزاق، قال: حدثنا ابن جُرَيْج، عن عطاء، أنه كان يقرؤها {وَعَلَى ٱلَّذِينَ يُطِيقُونَهُ}: [الآية: 184]، قال ابن جريج: وكان مجاهد يقْرؤها كذلِكَ أَيْضاً.