التفاسير

< >
عرض

مَّن ذَا ٱلَّذِي يُقْرِضُ ٱللَّهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَٰعِفَهُ لَهُ أَضْعَافاً كَثِيرَةً وَٱللَّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ
٢٤٥
-البقرة

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

307- عبد الرزاق، قال: حدّثنا معمر، عن زيد بن أسلم، قال: لمّا نزلت: {مَّن ذَا ٱلَّذِي يُقْرِضُ ٱللَّهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَٰعِفَهُ لَهُ أَضْعَافاً كَثِيرَةً}: [الآية: 245]، قال: "جاءَ [ابن الدحداح] إلى النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: يا نبي الله، ألا أرى رَبَّنا يَسْتَقْرِضْنَا [مما] أعْطانا لأنْفُسنا، وإنَّ لي أرْضَيْنِ إحْداهُمَا بالْعالِية، والأُخرى بالسافِلَة، وإني قد جَعَلْتُ خَيْرَهُمَا صَدَقةً، قال: وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول: كم من عذق مدلل لانب الدحداح في الجَنَّةِ."