التفاسير

< >
عرض

ذٰلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ ٱللَّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِّلْعَبِيدِ
١٨٢
-آل عمران

بحر العلوم

ثم قال: {ذٰلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ} يعني يقال لهم: ذلك العذاب بما قدمت {أَيْدِيكُم} من الكفر والتكذيب، أي بما قدمتم، وذكر الأيدي على معنى الكتابة. {وَأَنَّ ٱللَّهَ لَيْسَ بِظَلَّـٰمٍ لّلْعَبِيدِ} أي لا يعذب أحداً بغير ذنب.