التفاسير

< >
عرض

وَٱعْبُدُواْ ٱللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً وَبِٱلْوَٰلِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي ٱلْقُرْبَىٰ وَٱلْيَتَٰمَىٰ وَٱلْمَسَٰكِينِ وَٱلْجَارِ ذِي ٱلْقُرْبَىٰ وَٱلْجَارِ ٱلْجُنُبِ وَٱلصَّاحِبِ بِٱلجَنْبِ وَٱبْنِ ٱلسَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَٰنُكُمْ إِنَّ ٱللَّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُوراً
٣٦
-النساء

معالم التنزيل

قوله تعالى: {واعْبُدُوا ٱللَّهَ} أي: وحِّدوه وأطيعوه، {وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً} [أخبرنا أبو حامد أحمد ابن عبد الله الصالحي أنا أبو الحسن علي بن محمد بن عبد الله بن بِشْران أنا علي أبو إسماعيل محمد بن محمد الصفار أنا أحمد بن منصور الرَّمادي أنا عبد الرزاق أنا معمر عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون الأودي] عن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال: كنت رديف النبي صلّى الله عليه وسلم فقال: "هل تدري يا معاذ ما حقُّ الله على الناس؟ قال قلت: الله ورسولُه أعلم، قال: حقُّه عليهم أن يعبدوه ولا يُشركُوا به شيئاً، أتدري يا معاذ ما حقُّ الناس على الله إذا فعلُوا ذلك؟ قال: قلتُ الله ورسولُه أعلم، قال: فإنّ حقَّ الناس على الله أن لا يعذبهم، قال قلتُ: يا رسول الله ألا أُبشِّر الناسَ؟ قال: دعهم يعملون"

قوله تعالى: {وَبِٱلْوَٰلِدَيْنِ إِحْسَـٰناً}، براً بهما وعطفاً عليهما، {وَبِذِى ٱلْقُرْبَىٰ} أي: أحسنُوا بذي القربى، {وَٱلْيَتَـٰمَىٰ وَٱلْمَسَـٰكِينِ}.

[أخبرنا عبد الواحد بن أحمد المليحي أنا أحمد بن عبد الله النعيمي أنا محمد بن يوسف أنا محمد بن إسماعيل أنا عمرو بن زرارة أنا عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه عن سهل ابن سعد رضي الله عنه قال:

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم] "أنا وكافلُ اليتيم في الجنّةِ هكذا، وأشار بالسَّبابة والوُسْطى وفرّج بينهما شيئاً"

[أخبرنا محمد بن يعقوب الكسائي أنا عبد الله بن محمود أنا إبراهيم بن عبد الله الخلال أنا عبد الله ابن المبارك عن يحيى بن أيوب عن عبد الله بن زَحْر عن علي بن يزيد عن القاسم] عن أبي أمامة رضي الله عنه:

عن النبي صلّى الله عليه وسلم قال: "من مَسَحَ رأسَ يتيم لم يمسحه إلا لله كان له بكل شَعْرةٍ تَمُرُّ عليها يَدُهُ حسناتٌ، ومن أحسنَ إلى يتيمة أو يتيمٍ عنده كنت أنا وهو في الجنة كَهَاتين وَقَرَن بين أُصبعيه"

قوله تعالى: {وَٱلْجَارِ ذِى ٱلْقُرْبَىٰ} أي: ذي القَرابة، {وَٱلْجَارِ ٱلْجُنُبِ}، أي: البعيد الذي ليس بينك وبينه قرابة.

[أخبرنا عبد الواحد بن أحمد المليحي أنا أبو عبد الرحمن بن أبي شريح أنا أبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي أنا علي بن الجعد أنا شعبة عن أبي عمران الجوني قال: سمعت] طلحة قال: "قالت عائشة رضي الله عنها: يا رسول الله إنّ لي جارين فإلى أيِّهما أهدي؟ قال: إلى أقربهما منك باباً" .

أخبرنا الأستاذ الإِمام أبو القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري أنا أبو نعيم عبد الملك بن الحسن الاسفرايني أنا أبو عوانة يعقوب بن إسحاق أنا يزيد بن سنان أخبرنا عثمان بن عمر أخبرنا أبو عامر الخزاز عن أبي عمران الجَوْني عن عبد الله بن الصامت عن أبي ذر رضي الله عنه قال:

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: "لا تحقرنّ منَ المعروفِ شيئاً ولو أن تلقَى أخاكَ بوجهٍ طَلْقٍ، وإذا طَبخْتَ مرقةً فأكثر ماءَها واغرفْ لجيرانك منها"

أخبرنا عبد الواحد بن أحمد المليحي أخبرنا أحمد بن عبد الله النعيمي أنا محمد بن يوسف أنا محمد ابن إسماعيل أنا محمد بن منهال أنا يزيد بن زريع أنا عمر بن محمد عن أبيه عن ابن عمر رضي الله عنهما قال:

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: "ما زالَ جبريلُ يُوصيني بالجارِ حتى ظننتُ أنه سَيُوَرِّثُه"

قوله تعالى: {وَٱلصَّـٰحِبِ بِٱلجَنْبِ} يعني: الرفيق في السفر، قاله ابن عباس رضي الله عنهما وجماعةٌ وعكرمة وقتادة، وقال عليّ وعبد الله والنخعي: هو المرأة تكون معه إلى جنبه، وقال ابن جريج وابن زيد: هو الذي يصحبك رجاء نَفْعِكَ. {وَٱبْنِ ٱلسَّبِيلِ}، قيل: هو المسافر لأنه مُلازمٌ للسبيل، والأكثرون: على أنه الضيف.

أخبرنا الأستاذ الإِمام أبو القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري أنا أبو نعيم عبد الملك بن الحسن الاسفراييني أنا أبو عوانة يعقوب بن إسحاق أنا شُعيب بن عمرو الدمشقي أخبرنا سفيان بن عُيينة عن عمرو بن دينار أنه سمع نافعَ بن جُبير عن أبي شُريح الخزاعي:

أنّ النبي صلّى الله عليه وسلم قال: "من كان يُؤمن بالله واليوم الآخر فليُحسنْ إلى جاره، ومن كانَ يُؤمنُ بالله واليوم الآخرِ فليُكرمْ ضيفَه، ومن كان يُؤمنُ بالله واليوم الآخر فليَقُلْ خيراً أو ليصمتْ"

أخبرنا أبو الحسن السرخسي أنا زاهر بن أحمد أنا أبو إسحق الهاشمي أنا أبو مصعب عن مالك عن سعيد بن أبي سعيد المقبري عن أبي شريح الكعبي:

أن رسول الله صلّى الله عليه وسلم قال: "منْ كانَ يُؤمنُ بالله واليومِ الآخرِ فليُكرم جارَه، ومنْ كانَ يؤمنُ بالله واليومِ الآخرِ فليقلْ خيراً أو ليصمتْ، ومن كَانَ يؤمنُ بالله واليومِ الآخر فليُكرمْ ضيفهُ، جائزته يومٌ وليلة، والضيافة ثلاثةُ أيام، وما كان بعد ذلك فهو صدقة، ولا يحلُّ أن يثوي - أي: أن يقيم - عنده حتى يُحرِجَه"

قوله تعالى: {وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَـٰنُكُمْ}، أي: المماليك أحسنوا إليهم.

أخبرنا محمد بن الحسن المروزي أخبرنا أبو العباس الطحان أنا أبو أحمد محمد بن قريش أنا علي بن عبد العزيز المكي أنا أبو عبيد القاسم ابن سلام أنا يزيد عن همام عن قتادة عن صالح أبي الخليل عن سُفينة عن أم سلمة رضي الله عنها

عن النبي صلّى الله عليه وسلم أنه كان يقول في مرضه: "الصلاةَ ومَا مَلَكَتْ أيمانُكم" ، فجعل يتكلم وما يفيض بها لسانه.

أخبرنا عبد الواحد بن أحمد المليحي أنا أحمد بن عبد الله النعيمي أخبرنا محمد بن يوسف أنا محمد ابن إسماعيل أنا عمر بن حفص أنا أبي أنا الأعمش عن المعرور عن أبي ذر رضي الله عنه قال:

رأيت عليه بُرْداً وعلى غلامه بُرْدٌ، فقلتُ: لو أخذت هذا فلبسته كانت حُلّةً وأعطيته ثوباً آخر، فقال: "كان بيني وبين رجل كلام وكانت أمه أعجمية فنِلْتُ منها فذكرني إلى النبي صلّى الله عليه وسلم، فقال لي أساببت فلاناً؟ قلتُ: نعم، قال: أفنِلْت أمه؟ قلت: نعم، قال: إنك امرؤٌ فيكَ جاهلية، قلتُ: على ساعتي هذه من كبر السن؟ قال: نعم، هم إخوانكم جعلهم الله تحت أيديكم، فمن جعل الله أخاه تحت يده فليطعمْهُ ممّا يأكل وليلبِسْهُ مما يلبس ولا يُكلْفهُ من العمل ما يغلبه، فإن كلّفه ما يَغْلبه فليُعنْهُ عليه" .

أخبرنا الإِمام أبو الحسين بن محمد القاضي أنا أبو طاهر الزيادي أخبرنا أبو بكر محمد بن عمر بن حفص التاجر أنا سهل بن عمار أنا يزيد بن هارون أخبرنا صدقة بن موسى عن فرقد السبخي عن مرة الطيب عن أبي بكر رضي الله عنه:

عن النبي صلّى الله عليه وسلم قال: "لا يدخل الجنة سَيءُ المَلَكَةِ"

{إِنَّ ٱللَّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُوراً}، المختال: المتكبر، والفَخُور: الذي يفتخر على الناس بغير الحق تكبراً، ذكر هذا بَعدَمَا ذكر من الحقوق، لأن المتكبر يمنع الحق تكبراً.

أخبرنا حسان بن سعيد المنيعي أنا أبو طاهر الزيادي أنا محمد بن الحسين القطان أنا أحمد بن يوسف السلمي أنا عبد الرزاق أنا معمر عن همام بن منبه قال: أنا أبو هريرة رضي الله عنه قال:

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: "بينما رجل يتبختر في بُردَين وقد أعجبته نفسه خَسَفَ الله به الأرض فهو يتجلجل فيها إلى يوم القيامة"

أخبرنا أبو الحسن السرخسي أنا زاهر بن أحمد أنا أبو إسحاق الهاشمي أنا أبو مُصعب عن مالك عن نافع عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما:

أن رسول الله صلّى الله عليه وسلم قال: "لا ينظرُ الله يومَ القيامة إلى من جرَّ ثوبه خيلاء" .