التفاسير

< >
عرض

وَمَا كَانَ ٱسْتِغْفَارُ إِبْرَاهِيمَ لأَبِيهِ إِلاَّ عَن مَّوْعِدَةٍ وَعَدَهَآ إِيَّاهُ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ أَنَّهُ عَدُوٌّ لِلَّهِ تَبَرَّأَ مِنْهُ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لأَوَّاهٌ حَلِيمٌ
١١٤
-التوبة

تفسير القرآن

{مَّوْعِدَةٍ} وعد إبراهيمَ ـ عليه الصلاة والسلام ـ أبوه أنه إن استغفر له آمن، أو وعد إبراهيمُ عليه الصلاة والسلام ـ أباه أن يستغفر له لرجائه إيمانه فلما مات على شركه تبرأ من أفعاله ومن الاستغفار له. {لأَوَّاهٌ} دَعَّاء، أو رحيم، أو موقن، أو مؤمن بلغة الحبشة "ع"، أو مُسبِّح، أو مكثر من تلاوة القرآن، أو متأوه، أو فقيه، أو متضرع خاشع مروي عن الرسول صلى الله عليه وسلم، أو إذا ذكر ذنوبه استغفر منها. وأصل التأوه التوجع. {حَلِيمٌ} صبور على الأذى، أو صفوح عن الذنب.