التفاسير

< >
عرض

يَا أَيُّهَا ٱلنَّاسُ قَدْ جَآءَكُمْ بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَآ إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً
١٧٤
فَأَمَّا ٱلَّذِينَ آمَنُواْ بِٱللَّهِ وَٱعْتَصَمُواْ بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطاً مُّسْتَقِيماً
١٧٥
-النساء

الدر المنثور في التفسير بالمأثور

أخرج ابن أبي شيبة عن عبدالله بن مسعود. أنه كان إذا تحرك من الليل قال ‏{‏يا أيها الناس قد جاءكم برهان من ربكم وأنزلنا إليكم نوراً مبيناً} .
وأخرج ابن عساكر عن سفيان الثوري عن أبيه عن رجل لا يحفظ اسمه في قوله ‏ {‏قد جاءكم برهان من ربكم‏} ‏ قال‏:‏ محمد صلى الله عليه وسلم ‏ {‏وأنزلنا إليكم نوراً مبيناً} ‏ قال‏:‏ الكتاب‏.‏
وأخرج ابن جرير وابن المنذر عن مجاهد في قوله ‏{‏برهان من ربكم‏} ‏ قال‏:‏ حجَّة‏.
وأخرج ابن جرير وابن المنذر عن قتادة في قوله ‏ {‏قد جاءكم برهان من ربكم‏} ‏ قال‏:‏ بيِّنة ‏ {‏وأنزلنا إليكم نوراً مبيناً} ‏ قال‏:‏ هذا القرآن‏.‏
وأخرج ابن جرير وابن المنذر عن ابن جريج في قوله ‏ {‏واعتصموا به‏} ‏ قال‏:‏ القرآن‏.