التفاسير

< >
عرض

ذَرْهُمْ يَأْكُلُواْ وَيَتَمَتَّعُواْ وَيُلْهِهِمُ ٱلأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ
٣
-الحجر

الدر المصون

قوله تعالى: {ذَرْهُمْ}: هذا لا يُستعمل له ماضٍ إلا قليلاً استغناءً عنه بـ "تَرَكَ" بل يُستعمل منه المضارعُ نحو: { وَيَذَرُهُمْ } [الأعراف: 186]. ومن مجيء الماضي قولُه عليه السلام: "ذَرُوا الحبشة ما وَذَرَتْكم" ، ومثله: دَعْ ويَدَعُ، ولا يقال "وَدَعَ" إلاَّ نادراً، وقد قرئ "ما وَدَعك" مخفَّفاً، وأنشدوا قوله:

2929- سَلْ أميري ما الذي غيَّرهْ عن وصالي اليومَ حتى وَدَعَهْ

و {يَأْكُلُواْ} مجزومٌ على جوابِ الأمر، وقد تقدَّم أنَّ "تَرَكَ" و "ذَرْ" يكونان بمعنى صَيَّر، فعلى هذا يكون المفعولُ الثاني محذوفاً، أي: ذَرْهُمْ مُهْمِلين، ولا يكونوا هو الثاني ولا حالاً؛ إذ كان يجبُ رفعه.