التفاسير

< >
عرض

رَبَّنَآ إِنَّكَ جَامِعُ ٱلنَّاسِ لِيَوْمٍ لاَّ رَيْبَ فِيهِ إِنَّ ٱللَّهَ لاَ يُخْلِفُ ٱلْمِيعَادَ
٩
-آل عمران

التفسير الكبير

قوله عَزَّ وَجَلَّ: {رَبَّنَآ إِنَّكَ جَامِعُ ٱلنَّاسِ لِيَوْمٍ لاَّ رَيْبَ فِيهِ}؛ أي يقولونَ ربَّنا إنكَ محيي الناسِ بأجمعهم بعدَ الموت جزاءً؛ (لِـ) جزاء {يَوْمٍ لاَّ رَيْبَ فِيهِ} أي لا شكَّ فيه يعني يومَ القيامة.
قوله عَزَّ وَجَلَّ: {إِنَّ ٱللَّهَ لاَ يُخْلِفُ ٱلْمِيعَادَ}؛ أي لا يُخْلِفُ اللهُ ما وعدَ من البعث والحساب والميزان والجنَّة والنار.