التفاسير

< >
عرض

وَٱلْقُرْآنِ ٱلْحَكِيمِ
٢
إِنَّكَ لَمِنَ ٱلْمُرْسَلِينَ
٣
عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ
٤
-يس

التفسير الكبير

قَوْلُهُ تَعَالَى: {وَٱلْقُرْآنِ ٱلْحَكِيمِ}؛ أي الْمُحْكَمِ من الباطل، وَقِيْلَ: أُحكِمَ بالحلالِ والحرام والأمرِ والنهي. قَوْلُهُ تَعَالَى: {إِنَّكَ لَمِنَ ٱلْمُرْسَلِينَ} وذلك أنَّ كفارَ مكَّة قالوا لِمُحَمَّدٍ صلى الله عليه وسلم: لَسْتَ مُرْسَلاً، فأقسمَ اللهُ تعالى بالقرآنِ الحكيم إنَّكَ مُرسَلٌ. قَوْلُهُ تَعَالَى: {عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ}؛ يعني دينِ الإسلامِ وطريقِ الأنبياء عَلَيْهِمُ السَّلاَمُ الذين مَضَوا قبلَكَ.