التفاسير

< >
عرض

يسۤ
١
وَٱلْقُرْآنِ ٱلْحَكِيمِ
٢
إِنَّكَ لَمِنَ ٱلْمُرْسَلِينَ
٣
-يس

عرائس البيان في حقائق القرآن

{يسۤ} افهم ان حروف يس كحروف الطواسين وحروف الحواميم وغيرها من حروف التهجى الياء اشارة الى يد القدرة الازلية والسين الى سنا الربوبية اقسم سبحانه بثلث صفات بالقدرة وسنا الربوبية والكلام الازلى بقوله {وَٱلْقُرْآنِ ٱلْحَكِيمِ إِنَّكَ لَمِنَ ٱلْمُرْسَلِينَ} مخاطبة المواجهة بعد شرف القسم بنفسه وصفاته لان المقسم به قديم فاقسم بالقدم لا بشئٍ خرج من العدم لشرائفه وفضائله قيل الياء يشير الى يوم الميثاق والسين بشير الى سره مع الاحباب فقال وبحث يوم الميثاق وسرى مع الاحباب والفرات الحكيم انك لمن المرسلين يا محمد قال جعفر الصادق يا سيد مخاطبا لنبيه عليه الصلاة والسلام بذلك لذلك قال النبى صلى الله عليه وسلم.