التفاسير

< >
عرض

إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَنْ يَكْفِيكُمْ أَن يُمِدَّكُمْ رَبُّكُمْ بِثَلاَثَةِ ءَالَٰفٍ مِّنَ ٱلْمَلاۤئِكَةِ مُنزَلِينَ
١٢٤
-آل عمران

روح البيان في تفسير القرآن

{اذ تقول} ظرف لنصركم وقت قولك {للمؤمنين} حين اظهروا العجز عن المقاتلة {ألن يكفيكم ان يمدكم ربكم بثلاثة آلاف من الملائكة} الكفاية سد الخلة والقيام بالامر. والامداد اعانة الجيش بالجيش والمعنى انكار عدم كفاية الامداد بذلك المقدار ونفيه وكلمة ان للاشعار بانهم كانوا حينئذ كالآيسين من النصر لضعفهم وقلتهم وقوة العدو وكثرته {منزلين} اى حال كونهم نازلين من السماء باذنه تعالى. قيل امدهم الله اولا بالف ثم صاروا ثلاثة آلاف ثم خمسة وانما قدم لهم الوعد بنزول الملائكة لتتقوى قلوبهم ويعزموا على الثبات ويثقوا بنصر الله.