التفاسير

< >
عرض

وَقَالُواْ مَا فِي بُطُونِ هَـٰذِهِ ٱلأَنْعَٰمِ خَالِصَةٌ لِّذُكُورِنَا وَمُحَرَّمٌ عَلَىٰ أَزْوَٰجِنَا وَإِن يَكُن مَّيْتَةً فَهُمْ فِيهِ شُرَكَآءُ سَيَجْزِيهِمْ وَصْفَهُمْ إِنَّهُ حِكِيمٌ عَلِيمٌ
١٣٩
-الأنعام

روح البيان في تفسير القرآن

{وقالوا ما فى بطون هذه الانعام} يعنون به اجنة البحائر والسوائب {خالصة لذكورنا ومحرم على ازواجنا} اى حلال للرجال خاصة دون الاناث وتأنيث خالصة محمول على معنى ما وتذكير محرم محمول على لفظه وهذا الحكم منهم ان ولد ذلك حيا {وان يكن ميتة} اى ولدت ميتة {فهم فيه} اى ما فى بطون الانعام {شركاء} يأكلون منه جميعا ذكورهم واناثهم {سيجزيهم وصفهم} اى جزاء وصفهم الكذب على الله تعالى فى امر التحليل والتحريم {إنه حكيم عليم} تعليل للوعد بالجزاء فان الحكيم العليم بما صدر عنهم لا يكاد يترك جزاءهم الذى هو من مقتضيات الحكمة.