التفاسير

< >
عرض

ٱهْدِنَا ٱلصِّرَاطَ ٱلْمُسْتَقِيمَ
٦
-الفاتحة

تفسير القرآن

{اهدنا الصراط المستقيم} قال الطريق ومعرفة الإِمام قال وحدثني أبي عن حماد عن أبي عبد الله عليه السلام في قوله الصراط المستقيم قال هو أمير المؤمنين عليه السلام ومعرفته والدليل على أنه أمير المؤمنين قوله { وإنه في أم الكتاب لدينا لعلي حكيم } [الزخرف: 4] وهو أمير المؤمنين عليه السلام في أم الكتاب وفي قوله الصراط المستقيم قال وحدثني أبي عن القاسم (القسم ط) بن محمد بن سليمان بن داود المنقري عن جعفر (حفص ط) بن غياث قال وصف ابو عبد الله عليه السلام الصراط فقال ألف سنة صعود وألف سنة هبوط وألف سنة حدال وعنه عن سعدان بن مسلم عن أبي عبد الله عليه السلام قال سألته عن الصراط فقال هو أدق من الشعر واحد من السيف فمنهم من يمر عليه مثل البرق ومنهم من يمر عليه مثل عدو الفرس ومنهم من يمر عليه ماشياً ومنهم من يمر عليه حبوا ومنهم من يمر عليه متعلقاً فتأخذ النار منه شيئاً وتترك منه شيئاً قال وحدثني أبي عن حماد عن حريز عن أبي عبد الله عليه السلام انه قرأ اهدنا الصراط المستقيم صراط من انعمت عليهم وغير المغضوب عليهم ولا الضالين قال المغضوب عليهم النصاب والضالين اليهود والنصارى وعنه عن ابن أبي عمير عن ابن اذينه عن أبي عبد الله عليه السلام في قوله غير المغضوب عليهم وغير الضالين قال المغضوب عليهم النصاب والضالين والشكاك والذين لا يعرفون الإمام قال وحدثني أبي عن الحسين (الحسن ط) بن علي بن فضال عن علي بن عقبة عن أبي عبد الله عليه السلام قال إن إبليس أن أنيناً لما بعث الله نبيه صلى الله عليه وآله على حين فترة من الرسل وحين أنزلت أم الكتاب.