التفاسير

< >
عرض

وَأُتْبِعُواْ فِي هَـٰذِهِ ٱلدُّنْيَا لَعْنَةً وَيَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ أَلاۤ إِنَّ عَاداً كَفَرُواْ رَبَّهُمْ أَلاَ بُعْداً لِّعَادٍ قَوْمِ هُودٍ
٦٠
-هود

تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة

{وَأُتْبِعُواْ فِي هَـٰذِهِ ٱلدُّنْيَا لَعْنَةً وَيَوْمَ ٱلْقِيَامَةِ أَلاۤ إِنَّ عَاداً كَفَرُواْ رَبَّهُمْ} المضاف الّذى هو هود (ع) ثمّ بربّهم المطلق فلا تكفروا انتم بعلىّ (ع) فيقال بعداً لكم كما يقال {أَلاَ بُعْداً لِّعَادٍ قَوْمِ هُودٍ} وتكرير ألا وعاداً والابدال منه بقوم هود (ع) لكون المقام مقام السّخط والتّهديد والتّكرير والتّغليظ والتّطويل مطلوب فى ذلك المقام.