التفاسير

< >
عرض

إِن يَنصُرْكُمُ ٱللَّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا ٱلَّذِي يَنصُرُكُم مِّنْ بَعْدِهِ وَعَلَى ٱللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ ٱلْمُؤْمِنُونَ
١٦٠
-آل عمران

تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة

{إِن يَنصُرْكُمُ ٱللَّهُ} جواب لسؤالٍ مقدّرٍ {فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا ٱلَّذِي يَنصُرُكُم مِّنْ بَعْدِهِ} اى بعد خذلانه {وَعَلَى ٱللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ ٱلْمُؤْمِنُونَ} تخلّل الفاء بين العامل والمعمول مع صدارتهما امّا بتقدير امّا او بتوهّمه، او لفظة الفاء فى امثاله زائدة، او العامل محذوف بقرينة المذكور.