التفاسير

< >
عرض

لَّعَنَهُ ٱللَّهُ وَقَالَ لأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيباً مَّفْرُوضاً
١١٨
-النساء

تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة

{لَّعَنَهُ ٱللَّهُ} دعاء عليه او اخبار بحاله مستأنفاً او صفةً او حالاً {وَقَالَ لأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ} اى من كلّ فردٍ من عبادك او من مجموع عبادك، والاتيان بلام القسم ونون التّأكيد للتّأكيد والمبالغة فى وقوعه {نَصِيباً مَّفْرُوضاً} قسطاً معيّناً فرض لى او عيّن لى وهو الجزء السجّينىّ من كلّ عبد او اهل السّجّين من العباد، روى انّ من بنى آدم تسعة وتسعين فى النّار وواحداً فى الجنّة، وروى من كلّ الف واحدٌ لله وسائرهم للنّار ولابليس.