التفاسير

< >
عرض

وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ ٱجْعَلْ هَـٰذَا ٱلْبَلَدَ ءَامِناً وَٱجْنُبْنِي وَبَنِيَّ أَن نَّعْبُدَ ٱلأَصْنَامَ
٣٥
-إبراهيم

تفسير فرات الكوفي

{رب اجعل هذا البلد آمناً واجنبني وبني أن نعبد الأصنام35}
قال: حدّثنا فرات بن إِبراهيم الكوفي [قال: حدّثنا الحسين بن الحكم. ر] معنعناً:
عن أبي جعفر محمّد بن علي [عليهما السلام. ر] قال: إن إِبراهيم [عليه السلام. ب] خليل الله ودعا ربّه فقال: {رب اجعل هذا البلد آمناً واجنبني وبني أن نعبد الأصنام} فنالت دعوته النبي صلى الله عليه وآله وسلم فأكرمه الله بالنبوة، ونالت دعوته [أمير المؤمنين. ر] علي بن أبي طالب عليه السلام فاختصه [ب، ر: فاستخصه] الله بالإمامة والوصية.
فرات قال: حدثني محمد بن عيسى بن زكريا معنعناً:
عن أبي جعفر محمد بن علي عليهما السلام قال: إِن إِبراهيم خليل الله [عليه السلام. ب] دعا ربّه فقال: {رب اجعل هذا البلد آمناً واجنبني وبني أن نعبد الأصنام} فنالت دعوته النبي صلى الله عليه وآله وسلم فأكرمه الله بالنبوة ونالت دعوته علي بن أبي طالب عليه السلام فاختصه [ب: فاستخصه] الله بالإمامة والوصاية، وقال الله [تعالى. ر]: يا إِبراهيم {إِني جاعلك للناس إِماماً قال} إِبراهيم: {ومن ذريتي قال: لا ينال عهدي الظالمين} قال: الظالم [ر، أ: ظالم] من أشرك بالله وذبح للأصنام ولم يبق أحد من قريش والعرب من قبل أن يبعث النبي صلى الله عليه وآله وسلم إِلا وقد أشرك بالله وعبد الأصنام وذبح لها ما خلا [أمير المؤمنين. ر] علي بن أبي طالب عليه السلام فإنه من قبل أن يجرى عليه القلم أسلم، فلا [يجوز ان. أ، ب] يكون إِمام أشرك بالله وذبح للأصنام لأن الله تعالى قال: {لا ينال عهدي الظالمين}.