التفاسير

< >
عرض

ثُمَّ بَعَثْنَٰكُم مِّن بَعْدِ مَوْتِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
٥٦
-البقرة

هميان الزاد إلى دار المعاد

{ثُمَّ بَعَثْنَاكُمْ}: أحييناكم.
{مِنْ بَعْدِ مَوْتِكُمْ}: من بعد ما متم بالصاعقة لتستوفوا بقية آجالكم وأرزاقكم، وقال من بعد موتكم لأن البعث يكون من إغماء ونوم كما يكون من موت، قال الله تعالى:
{ فضربنا على آذانهم فى الكهف سنين عدداً ثم بعثناهم } ، فإن هذا بعث من نوم بدليل قولهِ عز وجل: { فضربنا على آذانهم } لا من موت وتابوا بعد أن بعثهم الله من طلب الرؤية.
{لَعَلكُم تَشْكُرُونَ}: نعمة البعث الموصلة إلى التوبة أتشكرون نعمة الله من حضور المناجاة وسماع الكلام وغيرهما التى كفرتم بها حين طلبتم الرؤية.