التفاسير

< >
عرض

وَلاَ يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ إِلاَّ جِئْنَاكَ بِٱلْحَقِّ وَأَحْسَنَ تَفْسِيراً
٣٣
-الفرقان

هميان الزاد إلى دار المعاد

{وَلاَ يَأْتُونَكَ بِمَثَلٍ} أي بحجة أو شبهة في ابطال امرك وسبق السؤال المعنت مثلا لانه عجيب كأنه مثل في البطلان يريدون به القدح في نبوتك * {إِلاَّ جِئْنَاكَ بِالحَقِّ} الدافع له المثبت لنبوتك قالوا: { لولا أنزل إليه ملك } الخ فاجاب الله { وما أرسلنا من قبلك إِلا رجالا } وما ارسلنا قبلك من المرسلين الا انهم الخ وقالوا: {لَوْلاَ نُزِّلَ عَلَيْهِ القُرآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً} فاجاب الله بانه انزله مفرقا تثبيتا وانه اعجزهم كل نجم من نجومه * {وَأَحْسَنَ تَفْسِيراً} قال مجاهد: اي بيانا وقيل تفصيلا.