التفاسير

< >
عرض

ٱلْحَمْدُ للَّهِ ٱلَّذِي لَهُ مَا فِي ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَمَا فِي ٱلأَرْضِ وَلَهُ ٱلْحَمْدُ فِي ٱلآخِرَةِ وَهُوَ ٱلْحَكِيمُ ٱلْخَبِيرُ
١
-سبأ

أضواء البيان في تفسير القرآن

قوله تعالى: {وَلَهُ ٱلْحَمْدُ فِي ٱلآخِرَةِ}.
قد ذكرنا ما هو بمعناه من الآيات في أول سورة الفاتحة في الكلام على قوله:
{ ٱلْحَمْدُ للَّهِ رَبِّ ٱلْعَالَمِينَ } [الفاتحة: 2].