التفاسير

< >
عرض

إِنَّمَا يَسْتَجِيبُ ٱلَّذِينَ يَسْمَعُونَ وَٱلْمَوْتَىٰ يَبْعَثُهُمُ ٱللَّهُ ثُمَّ إِلَيْهِ يُرْجَعُونَ
٣٦
-الأنعام

أضواء البيان في تفسير القرآن

قوله تعالى: {وَٱلْمَوْتَىٰ يَبْعَثُهُمُ ٱللَّهُ} الآية.
قال جمهور علماء التفسير: المراد بالموتى في هذه الآية: الكفارن وتدل لذلك آيات من كتاب الله، كقوله تعالى
{ أَوَ مَن كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ } [الأنعام: 122] الآية، وقوله { وَمَا يَسْتَوِي ٱلأَحْيَآءُ وَلاَ ٱلأَمْوَاتُ } [فاطر: 22]، وقوله: { وَمَآ أَنتَ بِمُسْمِعٍ مَّن فِي ٱلْقُبُورِ } [فاطر: 22] إلى غير ذلك من الآيات.