التفاسير

< >
عرض

تِلْكَ آيَاتُ ٱللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِٱلْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنَ ٱلْمُرْسَلِينَ
٢٥٢
-البقرة

تيسير التفسير

{تِلْكَ} ما تقدم من قوله تعالى، ألم تر إلى الذين خرجوا من ديارهم إلى هنا {ءَايَٰتُ اللهِ نَتْلُوهَا} نقصها بالقراءة بلسان جبريل، والجملة حال من آيات، لأن المبتدأ اسم إشارة، أو مستأنفهة {عَلَيْكَ بِالْحَقِّ} المطابق للواقع بحيث لا يرتاب فيه صاحب التواريخ المحقق، وقارىء الكتب الأولى، متعلق بنتلوها، أو بحال خاصة من ضمير نتلو، أو من ها أو من الكاف {وَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ} لدلالة ما نقص مع أنك فى أبعد أرض عن أهل الكتاب وأنك لا تقرأ كتابا ولا تكتبه، وأنك لا تجالس القصاص ولا تصاحبهم.