التفاسير

< >
عرض

إِنَّ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ وَأَقَامُواْ ٱلصَّلَٰوةَ وَآتَوُاْ ٱلزَّكَٰوةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ
٢٧٧
-البقرة

تيسير التفسير

{إِنَّ الَّذينَ ءَامَنُواْ} بالله ورسله، وما جاءوا به كتحريم الربا {وَعَمِلُواْ الصَّٰلِحَٰتِ} كتركه {وَأَقَامُواْ الصَّلَٰوةَ} تعظيما له {وَءَاتُوُاْ الزَّكَٰوةَ} تعظيما له وشفقة على خلق الله {لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ} ذكر الإقامة والإيتاء مع دخولهما فى الصالحات لشرفهما وليتصلا بذكر الجزاء، قدم التصديق وهو بالقلب واللسان، وعم العمل بعده وخص العمل بعد الصوم بالصلاة من أعمال البدن والزكاة من المال تعظيما لهما، فالصلاة أعظم أعمال البدن، والزكاة أعظم الأعمال المالية {وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ} آت {وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} على فائت.