التفاسير

< >
عرض

فِي جَنَّاتِ ٱلنَّعِيمِ
٤٣
عَلَىٰ سُرُرٍ مُّتَقَابِلِينَ
٤٤
-الصافات

تيسير التفسير

{في جنات النَّعِيم} متعلق بمكرمون لقربه لا بمعلوم، إذ لا فائدة لكونه يعلم فى الجنة بل كونه يعلم الآن فيستعد له، والاضافة بمعنى لام الاختصاص المفيدة للحصر فيما قيل، حتى كأنه قيل فى جنات ما فيها إلا النعيم {عَلى سُررٍ} متعلق بقوله: {مَتَقابلين} وهذا حال من المستتر فى مكرمون، وهذا التقابل لزيادة الانس، وللتحدث وجاء فى حديث أنه ترفع عنهم الستور أحيانا، فينظر بعض الى بعض.