التفاسير

< >
عرض

فَإِمَّا تَثْقَفَنَّهُمْ فِي ٱلْحَرْبِ فَشَرِّدْ بِهِم مَّنْ خَلْفَهُمْ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ
٥٧
-الأنفال

تيسير التفسير

{فإِمَّا تَثْقَفَنَّهُمْ} ما صلة لتأكيد الارتباط بين الشرط والجواب أدغمت فيها نون إِن، وتثقف تجد أَو تدرك أَو تحبس أَو تأخذ {فِى الْحَربِ فشَرِّدْ بِهِمْ} فرق بقتلهم {مَنْ خَلْفَهُمْ} من المشركين عن قتالك فإِنك إِذا قتلتهم أَبعدت وأَنفرت غيرهم عن قتالك والتشريد التفريق باضطراب للخوف منك {لَعَلَّهُمْ} لعل الذين خلفهم {يَذَّكَّرُونَ} بقتلك المشرد لهم فيسلمون خوف أَن يصيبهم القتل، وهذا خضوع، ومجرد إِذعان للخوف، أَو يفهمون أَنك نصرت لأَنك على الحق فيؤمنون، أَو يتركون النقض.