خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَىٰ شَاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَىٰ سَبِيلاً
٨٤
-الإسراء

جامع البيان في تفسير القرآن

يقول عزّ وجلّ لنبـيه مـحمد صلى الله عليه وسلم: قل يا مـحمد للناس: كلكم يعمل علـى شاكلته: علـى ناحيته وطريقته {فَرَبُّكُمْ أعْلَـمُ بِـمَنْ} هو منكم {أهْدَى سَبِـيلاً} يقول: ربكم أعلـم بـمن هو منكم أهدى طريقاً إلـى الـحقّ من غيره. وبنـحو الذي قلنا فـي ذلك، قال أهل التأويـل. ذكر من قال ذلك:

حدثنا علـيّ، قال: ثنا عبد الله، قال: ثنـي معاوية، عن علـيّ، عن ابن عبـاس، قوله: {قل كُلّ يَعْمَلُ عَلـى شاكِلَتِهِ} يقول: علـى ناحيته.

حدثنـي مـحمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى وحدثنـي الـحارث، قال: ثنا الـحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعاً عن ابن أبـي نـجيح، عن مـجاهد، قوله: {عَلـى شاكِلَتِهِ} قال: علـى ناحيته.

حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنـي حجاج، عن ابن جريج، عن مـجاهد {قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ علـى شاكِلَتِهِ} قال: علـى طبـيعته علـى حِدَته.

حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة {قُلْ كُل يَعْمَلُ عَلـى شاكِلَتِهِ} يقول: علـى ناحيته وعلـى ما ينوي.

وقال آخرون: الشاكلة: الدِّين. ذكر من قال ذلك:

حدثنـي يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد، فـي قوله: {كُلّ يَعْمَلُ علـى شاكِلَتِهِ} قال: علـى دينه، الشاكلة: الدين.