خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ ٱلْمُرْسَلِينَ
١٦٠
إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ لُوطٌ أَلا تَتَّقُونَ
١٦١
إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ
١٦٢
فَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَأَطِيعُونِ
١٦٣
وَمَآ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَىٰ رَبِّ ٱلْعَالَمِينَ
١٦٤
-الشعراء

جامع البيان في تفسير القرآن

.

يقول تعالـى ذكره: {كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ} من أرسله الله إلـيهم من الرسل حين {قَالَ لَهُمْ أخُوهُمْ لُوطٌ: ألاَ تَتَّقُونَ} الله أيها القوم {إنّـي لَكُمْ رَسُولٌ} من ربكم {أمِينٌ} علـى وحيه، وتبلـيغ رسالته {فـاتَّقُوا اللَّهَ} فـي أنفسكم، أن يحلّ بكم عقابه علـى تكذيبكم رسوله {وأطِيعُونِ} فـيـما دعوتكم إلـيه أهدكم سبـيـل الرشاد {وَما أسألُكُمْ عَلَـيْهِ مِنْ أجْرٍ} يقول: وما أسألكم علـى نصيحتـي لكم ودعايتكم إلـى ربـي جزاءً ولا ثوابـاً {إنْ أجْرِيَ إلاَّ عَلـى رَبِّ العالَـمِينَ} يقول: ما جزائي علـى دعايتكم إلـى الله، وعلـى نُصحي لكم وتبلـيغ رسالات الله إلـيكم، إلا علـى ربّ العالـمين.