خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَإِذَا مَسَّ ٱلنَّاسَ ضُرٌّ دَعَوْاْ رَبَّهُمْ مُّنِيبِينَ إِلَيْهِ ثُمَّ إِذَآ أَذَاقَهُمْ مِّنْهُ رَحْمَةً إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُمْ بِرَبِّهِمْ يُشْرِكُونَ
٣٣
لِيَكْفُرُواْ بِمَآ آتَيْنَاهُمْ فَتَمَتَّعُواْ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ
٣٤
-الروم

الضر: الشدّة من هزال أو مرض أو قحط أو غير ذلك. والرحمة: الخلاص من الشدّة. واللام في {لِيَكْفُرُواْ } مجاز مثلها في { لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوّاً } [القصص: 8]. {فَتَمَتَّعُواْ } نظير { ٱعْمَلُواْ مَا شِئْتُمْ } [فصلت: 40] {فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ } وبال تمتعكم. وقرأ ابن مسعود: وليتمتعوا.