خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ ٱللَّهُ فَأَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ
٨٧
-الزخرف

الجامع لاحكام القرآن

قوله تعالى: {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ ٱللَّهُ} أي لأقرّوا بأن الله خلقهم بعد أن لم يكونوا شيئاً. {فَأَنَّىٰ يُؤْفَكُونَ} أي كيف ينقلبون عن عبادته وينصرفون عنها حتى أشركوا به غيره رجاء شفاعتهم له. يقال: أَفَكَه يَأْفِكُه أَفْكاً؛ أي قلبه وصرفه عن الشيء. ومنه قوله تعالى: { قَالُوۤاْ أَجِئْتَنَا لِتَأْفِكَنَا عَنْ آلِهَتِنَا } [الأحقاف: 22]. وقيل: أي ولئن سألت الملائكة وعيسى «مَنْ خَلَقَهُمْ» لقالوا الله. «فَأَنَّى يُوْفَكُونَ» أي فأنّى يُؤفك هؤلاء في ٱدعائهم إياهم آلهة.