خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

إِنَّ ٱللَّهَ فَالِقُ ٱلْحَبِّ وَٱلنَّوَىٰ يُخْرِجُ ٱلْحَيَّ مِنَ ٱلْمَيِّتِ وَمُخْرِجُ ٱلْمَيِّتِ مِنَ ٱلْحَيِّ ذٰلِكُمُ ٱللَّهُ فَأَنَّىٰ تُؤْفَكُونَ
٩٥
-الأنعام

انوار التنزيل واسرار التأويل

{إِنَّ ٱللَّهَ فَالِقُ ٱلْحَبّ وَٱلنَّوَىٰ} بالنبات والشجر. وقيل المراد به الشقاق الذي في الحنطة والنواة. {يُخْرِجُ ٱلْحَيَّ} يريد به ما ينمو من الحيوان والنبات ليطابق ما قبله. {مِنَ ٱلْمَيّتِ} مما لا ينمو كالنطف والحب. {وَمُخْرِجُ ٱلْمَيّتِ مِنَ ٱلْحَيّ} ومخرج ذلك من الحيوان والنبات، ذكره بلفظ يالاسم حملاً على فالق الحب فإن قوله: يخرج الحي واقع موقع البيان له. {ذَلِكُـمُ ٱللَّهُ} أي ذلكم المحيي المميت هو الذي يحق له العبادة. {فَأَنَّىٰ تُؤْفَكُونَ} تصرفون عنه إلى غيره.