خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَٱلْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُمْ مِّن شَعَائِرِ ٱللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ فَٱذْكُرُواْ ٱسْمَ ٱللَّهِ عَلَيْهَا صَوَآفَّ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُواْ مِنْهَا وَأَطْعِمُواْ ٱلْقَانِعَ وَٱلْمُعْتَرَّ كَذٰلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
٣٦
-الحج

تفسير الجلالين

{وَٱلْبُدْنَ } جمع (بَدَنَةَ) وهي: الإِبل {جَعَلْنَٰهَا لَكُمْ مّن شَعَٰئِرِ ٱللَّهِ } أعلام دينه {لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ } نفع في الدنيا كما تقدّم، وأجرٌ في العقبى {فَٱذْكُرُواْ ٱسْمَ ٱللَّهِ عَلَيْهَا } عند نحرها {صَوَافَّ } قائمة على ثلاث معقولة اليد اليسرى {فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا } سقطت إلى الأرض بعد النحر، وهو وقت الأكل منها {فَكُلُواْ مِنْهَا } إن شئتم {وَأَطْعِمُواْ ٱلْقانِعَ } الذي يقنع بما يُعطَى ولا يَسأل ولا يتعرّض {وَٱلْمُعْتَرَّ } السائل أو المتعرّض {كَذٰلِكَ } أي مثل ذلك التسخير {سَخَّرْنَٰهَا لَكُمْ } بأن تُنحر وتركب، وإلا لم تطق {لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ } إنعامي عليكم.