خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

أَفَرَأَيْتَ ٱلَّذِي كَفَرَ بِآيَاتِنَا وَقَالَ لأُوتَيَنَّ مَالاً وَوَلَداً
٧٧
أَطَّلَعَ ٱلْغَيْبَ أَمِ ٱتَّخَذَ عِندَ ٱلرَّحْمَـٰنِ عَهْداً
٧٨
كَلاَّ سَنَكْتُبُ مَا يَقُولُ وَنَمُدُّ لَهُ مِنَ ٱلْعَذَابِ مَدّاً
٧٩
وَنَرِثُهُ مَا يَقُولُ وَيَأْتِينَا فَرْداً
٨٠
-مريم

تفسير النسائي

قوله تعالى: {أَفَرَأَيْتَ ٱلَّذِي كَفَرَ بِآيَاتِنَا} [77]
342- أنا محمد بن العلاءِ، نا أبو معاوية، عن الأعمش، عن مسلم، عن مسروق، عن خباب قال: كُنت رجلاً قيناً، وكان لي على العاصي بن وائلٍ دينٌ، فأتيتُهُ أتقاضاه، فقال: والله لا أقضيك حتى تكفر بمحمدٍ - صلى الله عليه وسلم - فقلتُ: لا والله لا أكفر بمحمد حتى تموت، ثم تُبعثَ، قال: فإني إذا مِتُّ ثم بُعثتُ جئتني ولي ثم مالٌ وولدٌ، فأُعطيك فأنزل اللهُ عز وجل: {أَفَرَأَيْتَ ٱلَّذِي كَفَرَ بِآيَاتِنَا} إلى قوله: {وَيَأْتِينَا فَرْداً} [80].
343- أنا هنادُ بن السَّريِّ، عن أبي معاوية، عن الأعمش، عن سعيد بن جبير، عن أبي عبد الرحمن، عن أبي موسى، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"لا أحد أصبرُ على أذىً يسمعُهُ من الله، إنهُ يشرك به، ويُجعلُ له ندٌّ، وهو يعافيهم ويرزقهم، ويدفع عنهم" .