خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَمَا عَلَّمْنَاهُ ٱلشِّعْرَ وَمَا يَنبَغِي لَهُ إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرٌ وَقُرْآنٌ مُّبِينٌ
٦٩
-يس

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

2496- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة، في قوله تعالى: {وَمَا عَلَّمْنَاهُ ٱلشِّعْرَ}: [الآية: 69]، قال: بلغني أن عائشة سُئِلت: هل كان النبي صلى الله عليه وسلم يتمثَّل بشيء من الشعر؟ قالت: كان الشعر أبغض الحديث إليْهِ، قالت: ولم يتمثل بشيءٍ من الشعر إلا ببيت أخي بني قيس - طَرَفة -:

ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلاً ويأتيك بالأخبار من لم تزوَّدِ

فجعل يقول: يأتيك من لم تزودِ بالأخبار! أبو بكر: ليس هكذا يا رسول الله! فقال: إني لستُ بشاغر ولا ينبغي لي.