خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

أَهُمْ خَيْرٌ أَمْ قَوْمُ تُبَّعٍ وَٱلَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ أَهْلَكْنَاهُمْ إِنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ
٣٧
-الدخان

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

2819- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة، في قوله: {قَوْمُ تُبَّعٍ}: [الآية: 37]، أن عائشة قالت: كان تُبّع رجُلاً صالحاً، وقال كعب: ذمَّ الله قومه، ولم يَذْمُمْهُ.
2820- حدثنا عبد الرزاق، قال: أخبرني معمر، وأخبرنيه (تميم) بن عبد الرحمن: أنه سمع سعيد بن جبير، قال: إنما تُبَّعاً كسا البيت، ونَهَى سعيد عن سَبِّه.
2821- حدثنا عبد الزراق، قال: أنبأنا بكار قال: سمعت وهباً يقول: نَهَى رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم عن سَبِّ تُبّع، قلنا: يا أبا عبد الله، ومَا كان تُبّع؟ قال: كان صَائِباً، قلنا: يا أبا عبد الله، وما الصابئ؟ قال: على دين إبراهيم، كان إبراهيم يُصلِّ كُلَّ يَوْمٍ صلاةً ولم تَكُنْ له شريعة.
2822- حدثنا عبد الرزاق، قال: أخبرني أبو الهذيل، قال: أخبرني (تَميمٌ بن عبد الرحمن) قال: قال لي عطاء بن أبي رباح: أتَسبُّون تُبَّعاً يا تميم! قال، قلت: نعم، قال: فلا تسبوه، فإنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"قَدْ نهى عن سَبِّه" .
2823- حدثنا عبد الرزاق، قال: أنبأنا عبد الصمد بن معقل أنه سمع همّاماً يقُولُ في قوله تعالى: {أَهُمْ خَيْرٌ أَمْ قَوْمُ تُبَّعٍ}: [الآية: 37]، قال: قال الله لنبيه: "سَلْهُمْ - يعني قريشاً - أهم خير أمْ قوم تُبَّع فقد {أَهْلَكْنَاهُمْ} أي إنَّهُمْ لم يكونوا خيراً منهم.