خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

إِذْ أَنتُمْ بِالْعُدْوَةِ ٱلدُّنْيَا وَهُم بِٱلْعُدْوَةِ ٱلْقُصْوَىٰ وَٱلرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَلَوْ تَوَاعَدتُّمْ لاَخْتَلَفْتُمْ فِي ٱلْمِيعَادِ وَلَـٰكِن لِّيَقْضِيَ ٱللَّهُ أَمْراً كَانَ مَفْعُولاً لِّيَهْلِكَ مَنْ هَلَكَ عَن بَيِّنَةٍ وَيَحْيَىٰ مَنْ حَيَّ عَن بَيِّنَةٍ وَإِنَّ ٱللَّهَ لَسَمِيعٌ عَلِيمٌ
٤٢
-الأنفال

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

1017- عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة في قوله تعالى: {إِذْ أَنتُمْ بِالْعُدْوَةِ ٱلدُّنْيَا}: [الآية: 42]، قال: شفير الوادي الأدنى. وهم بشفير الوادي الأقْصَى، {وَٱلرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنكُمْ}: [الآية: 42]، يقول: أبو سفيان وأصحابه أسفل منهم.