خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لأَبِيهِ وَقَوْمِهِ إِنَّنِي بَرَآءٌ مِّمَّا تَعْبُدُونَ
٢٦
إِلاَّ ٱلَّذِي فَطَرَنِي فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ
٢٧
وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ
٢٨
بَلْ مَتَّعْتُ هَـٰؤُلاَءِ وَآبَآءَهُمْ حَتَّىٰ جَآءَهُمُ ٱلْحَقُّ وَرَسُولٌ مُّبِينٌ
٢٩
وَلَمَّا جَآءَهُمُ ٱلْحَقُّ قَالُواْ هَـٰذَا سِحْرٌ وَإِنَّا بِهِ كَافِرُونَ
٣٠
-الزخرف

بحر العلوم

قوله عز وجل: {فَٱنتَقَمْنَا مِنْهُمْ} بالعذاب {فَٱنظُرْ كَيْفَ كَانَ عَـٰقِبَةُ ٱلْمُكَذّبِينَ} يعني: آخر أمرهم قوله عز وجل: {وَإِذْ قَالَ إِبْرٰهِيمُ لأَبِيهِ وَقَوْمِهِ إِنَّنِى بَرَاء مّمَّا تَعْبُدُونَ} يعني: بريء من معبودكم، ذكر عن الفراء أنه قال براء: مصدر صرف أسماء، وكل مصدر صرف إلى اسم، فالواحد، والجماعة، والذكر، والأنثى، فيه سواء قوله عز وجل: {إِلاَّ ٱلَّذِى فَطَرَنِى} يعني: إلا الذي خلقني فإني لا أتبرأ منه {فَإِنَّهُ سَيَهْدِينِ} ويقال: إلا بمعنى لكن، يعني لكن الذي خلقني فهو سيهدين يعني: يثبتني على دين الإسلام {وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَـٰقِيَةً فِى عَقِبِهِ} يعني: جعل تلك الكلمة ثابتة في نسله وذريته، وهي كلمة التوحيد، لا إله إلا الله {لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ} عن كفرهم إلى الإيمان، وقال قتادة: هو التوحيد والإخلاص، لا يزال في ذريته من يوحدوا الله تعالى ويعبدوه، وقال مجاهد: يعني: كلمة لا إلٰه إلا الله في عقبه وولده، ويقال: {إِنَّنِى بَرَاء مّمَّا تَعْبُدُونَ} يعني: ذو البراءة، كما يقال رجل عدل، ورجال عدل أي ذو عدل، قوله تعالى: {بَلْ مَتَّعْتُ هَـؤُلاَء} يعني: أجلت هؤلاء وأمهلتهم يعني قومك {وَآبَآءَهُمْ حَتَّىٰ جَآءَهُمُ ٱلْحَقُّ} يعني: القرآن، ويقال الدعوة إلى التوحيد {وَرَسُولٌ مُّبِينٌ} يعني: بين أمره بالدلائل والحجج، ويقال: مبين يعني: بين لهم الحق من الباطل قوله تعالى: {وَلَمَّا جَاءهُمُ ٱلْحَقُّ} يعني: القرآن {قَالُواْ هَـٰذَا سِحْرٌ وَإِنَّا بِهِ كَـٰفِرُونَ} يعني: جاحدون.