خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَىٰ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ
٩٩
إِنَّمَا سُلْطَانُهُ عَلَىٰ ٱلَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَٱلَّذِينَ هُم بِهِ مُشْرِكُونَ
١٠٠
وَإِذَا بَدَّلْنَآ آيَةً مَّكَانَ آيَةٍ وَٱللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُنَزِّلُ قَالُوۤاْ إِنَّمَآ أَنتَ مُفْتَرٍ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ
١٠١
-النحل

معالم التنزيل

{إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ}، حجة وولاية، {عَلَىٰ ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَلَىٰ رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ}، قال سفيان: ليس له سلطان على أن يحملهم على ذنب لا يُغفر.

{إِنَّمَا سُلْطَـٰنُهُ عَلَىٰ ٱلَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ}، يطيعونه ويدخلون في ولايته، {وَٱلَّذِينَ هُم بِهِ مُشْرِكُونَ}، أي: بالله مشركون. وقيل: الكناية راجعة إلى الشيطان، ومجازه الذين هم من أجله مشركون بالله.

{وَإِذَا بَدَّلْنَآ ءَايَةً مَّكَانَ ءَايَةٍ}، يعني وإذا نسخنا حكم آية فأبدلنا مكانه حكماً آخر، {وَٱللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يُنَزِّلُ}، أعلم بما هو أصلح لخلقه فيما يغير ويبدل من أحكامه، {قَالُوۤاْ إِنَّمَآ أَنتَ}، يا محمد، {مُفْتَرٍ}، مُخْتَلِق، وذلك أن المشركين قالوا: إن محمداً يسخر بأصحابه، يأمرهم اليوم بأمر، وينهاهم عنه غداً، ما هو إلاَّ مفترٍ، يتقوّله من تلقاء نفسه.

قال الله تعالى: {بَلْ أَكْثَرُهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ}، حقيقة القرآن، وبيان الناسخ من المنسوخ.