خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَنُوحاً إِذْ نَادَىٰ مِن قَبْلُ فَٱسْتَجَبْنَا لَهُ فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ ٱلْكَرْبِ ٱلْعَظِيمِ
٧٦
وَنَصَرْنَاهُ مِنَ ٱلْقَوْمِ ٱلَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا إِنَّهُمْ كَانُواْ قَوْمَ سَوْءٍ فَأَغْرَقْنَاهُمْ أَجْمَعِينَ
٧٧
-الأنبياء

زاد المسير في علم التفسير

قوله تعالى: {ونوحاً} المعنى: واذكر نوحاً، وكذلك ما يأتيك من ذِكْر الأنبياء {إِذ نادى} أي: دعا على قومه {مِنْ قَبْلُ} أي: مِنْ قبل إِبراهيمَ ولوطٍ. فأما الكرب العظيم، فقال ابن عباس: هو الغرق وتكذيب قومه.

قوله تعالى: {ونصرناه من القوم} أي: منعناه منهم أن يصلوا إِليه بسوءٍ. وقيل: «من» بمعنى «على».