خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

كَذَّبَتْ قَوْمُ نُوحٍ ٱلْمُرْسَلِينَ
١٠٥
إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ نُوحٌ أَلاَ تَتَّقُونَ
١٠٦
إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ
١٠٧
فَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَأَطِيعُونِ
١٠٨
وَمَآ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَىٰ رَبِّ ٱلْعَالَمِينَ
١٠٩
فَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَأَطِيعُونِ
١١٠
قَالُوۤاْ أَنُؤْمِنُ لَكَ وَٱتَّبَعَكَ ٱلأَرْذَلُونَ
١١١
قَالَ وَمَا عِلْمِي بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ
١١٢
إِنْ حِسَابُهُمْ إِلاَّ عَلَىٰ رَبِّي لَوْ تَشْعُرُونَ
١١٣
وَمَآ أَنَاْ بِطَارِدِ ٱلْمُؤْمِنِينَ
١١٤
إِنْ أَنَا إِلاَّ نَذِيرٌ مُّبِينٌ
١١٥
قَالُواْ لَئِنْ لَّمْ تَنْتَهِ يٰنُوحُ لَتَكُونَنَّ مِنَ ٱلْمَرْجُومِينَ
١١٦
قَالَ رَبِّ إِنَّ قَوْمِي كَذَّبُونِ
١١٧
فَٱفْتَحْ بَيْنِي وَبَيْنَهُمْ فَتْحاً وَنَجِّنِي وَمَن مَّعِي مِنَ ٱلْمُؤْمِنِينَ
١١٨
فَأَنجَيْنَاهُ وَمَن مَّعَهُ فِي ٱلْفُلْكِ ٱلْمَشْحُونِ
١١٩
ثُمَّ أَغْرَقْنَا بَعْدُ ٱلْبَاقِينَ
١٢٠
إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ
١٢١
وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ ٱلْعَزِيزُ ٱلرَّحِيمُ
١٢٢
-الشعراء

الدر المنثور في التفسير بالمأثور

أخرج ابن المنذر عن ابن عباس ‏ {‏قالوا أنؤمن لك‏} ‏ قالوا‏:‏ أنصدقك‏.‏
وأخرج ابن أبي حاتم عن مجاهد في قوله ‏ {‏واتبعك الأرذلون‏} ‏ قال‏:‏ الحوّاكون‏.‏
وأخرج ابن أبي حاتم عن قتادة في قوله ‏{‏واتبعك الأرذلون‏} ‏ قال‏:‏ سفلة الناس وأراذلهم‏.‏
وأخرج عبد الرزاق وابن المنذر عن قتادة ‏ {‏واتبعك الأرذلون‏}‏ قال‏:‏ الحوّاكون‏.‏
وأخرج ابن المنذر عن ابن جريج ‏{‏إن حسابهم إلا على ربي‏} ‏ قال‏:‏ هو أعلم بما في أنفسهم‏.‏
وأخرج عبد بن حميد وابن المنذر وابن أبي حاتم عن قتادة في قوله ‏{‏لتكونن من المرجومين‏} ‏ قال‏:‏ بالحجارة‏.‏
وأخرج ابن أبي حاتم عن الحسن ‏ {‏لتكونن من المرجومين‏}‏ قال‏:‏ بالشتيمة‏.‏
وأخرج عبد الرزاق وعبد بن حميد وابن جرير وابن أبي حاتم عن قتادة في قوله ‏{‏فافتح بيني وبينهم فتحاً‏} ‏ قال‏:‏ اقض بيني وبينهم قضاء‏.‏
وأخرج ابن المنذر عن أبي صالح‏.‏ مثله‏.‏ وأخرج الطستي عن ابن عباس أن نافع بن الأزرق قال له‏:‏ أخبرني عن قوله عز وجل ‏ {‏الفلك المشحون‏} ‏ قال‏:‏ السفينة الموقورة الممتلئة‏.‏ قال‏:‏ وهل تعرف العرب ذلك‏؟‏ قال‏:‏ نعم‏.‏ أما سمعت قول عبيد بن الأبرص‏:‏

شحنا أرضهم بالخيل حتى تركناهم أذل من الصراط

وأخرج ابن أبي شيبة وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم من طريق سعيد بن جبير عن ابن عباس أنه قال‏:‏ تدرون ما المشحون‏؟‏ قلنا‏:‏ لا‏.‏ قال هو الموقر‏.
وأخرج ابن جرير وابن أبي حاتم عن ابن عباس في قوله {‏الفلك المشحون‏} ‏ قال‏:‏ الممتلئ‏.‏
وأخرج الفريابي وابن أبي شيبة وعبد بن حميد وابن جرير وابن المنذر وابن أبي حاتم عن مجاهد في قوله ‏ {‏الفلك المشحون‏}‏ قال‏:‏ المملوء المفروغ منه تحميلاً‏.‏
وأخرج عبد الرزاق وعبد بن حميد وابن جرير عن قتادة ‏{‏في الفلك المشحون‏}‏ قال‏:‏ المحمل‏.‏
وأخرج عبد بن حميد عن قتادة ‏ {‏في الفلك المشحون‏}‏ كنا نحدث‏:‏ إنه الموقر‏.‏
وأخرج سعيد بن منصور وعبد بن حميد وابن المنذر عن الشعبي ‏{‏في الفلك المشحون‏} ‏ قال‏:‏ المثقل‏.
وأخرج ابن جرير عن ابن عباس،‏ مثله‏.‏
وأخرج عبد بن حميد عن أبي صالح ‏ {‏في الفلك المشحون‏} ‏ قال‏:‏ سفينة نوح‏.‏