خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

إِنَّ ٱلَّذِينَ ٱرْتَدُّواْ عَلَىٰ أَدْبَارِهِمْ مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ ٱلْهُدَى ٱلشَّيْطَانُ سَوَّلَ لَهُمْ وَأَمْلَىٰ لَهُمْ
٢٥
-محمد

مقاتل بن سليمان

ثم ذكر اليهود، فقال: {إِنَّ ٱلَّذِينَ ٱرْتَدُّواْ} عن إيمان بمحمد صلى الله عليه وسلم بعد المعرفة {عَلَىٰ أَدْبَارِهِمْ} يعني أعقابهم كفاراً {مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ ٱلْهُدَى} يعني أمر النبي صلى الله عليه وسلم يبين لهم في التوراة أنه نبي ورسول {ٱلشَّيْطَانُ سَوَّلَ لَهُمْ} يعني زين لهم ترك الهدى، يعني إيماناً بمحمد صلى الله عليه وسلم {وَأَمْلَىٰ} الله {لَهُمْ} [آية: 25].