خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

ذٰلِكَ بِأَنَّهُمُ ٱسْتَحَبُّواْ ٱلْحَيَاةَ ٱلْدُّنْيَا عَلَىٰ ٱلآخِرَةِ وَأَنَّ ٱللَّهَ لاَ يَهْدِي ٱلْقَوْمَ ٱلْكَافِرِينَ
١٠٧
-النحل

الدر المصون

قوله تعالى: {ذٰلِكَ بِأَنَّهُمُ}: مبتدأ وخبر، كنظائرَ مَرَّتْ، والإِشارةُ بـ "ذلك" إلى ما ذُكِرَ من الغضبِ والعذاب؛ ولذلك وُحِّد كقوله: { بَيْنَ ذٰلِكَ } [البقرة: 68] و [قولِه]

3018- كأنه في الجِلْدِ .....................

وقد مَرَّ ذلك.