خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَلَقَدْ عَهِدْنَآ إِلَىٰ ءَادَمَ مِن قَبْلُ فَنَسِيَ وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْماً
١١٥
-طه

الدر المصون

وقرأ اليماني "فَنُسِي" بضم النون وتشديد السين بمعنى: نَسَّاه الشيطانُ.
قوله: {وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْماً} يجوزُ أن تكونَ "وجد" علميةً فتتعدَّىٰ لاثنين، وهما "له عَزْما"، وأنْ تكونَ بمعنى الإِصابة فتتعدى لواحدٍ، وهو "عَزْما". و"له" متعلقٌ بالوجدانِ، أو بمحذوفٍ على أنه حالٌ مِنْ "عَزْما" إذ هو في الأصل صفةٌ له قُدِّمَتْ عليه.