خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَهُوَ ٱلَّذِي خَلَقَ مِنَ ٱلْمَآءِ بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيراً
٥٤
-الفرقان

الدر المصون

قوله: {مِنَ ٱلْمَآءِ}: يجوزُ أَنْ يتعلَّقَ بخَلَقَ، وأَنْ يتعلَّقَ بمحذوفٍ حالاً مِنْ "ماء" و"مِنْ" للابتداء أو للتبعيض. والصِّهْرُ: قال الخليل: "لا يُقال لأهلِ بيتِ المرأةِ إلاَّ "أَصْهار"، ولا لأهلِ بيتِ الرَّجل إلاَّ "أَخْتان". قال: "ومن العربِ مَنْ يُطلق الأصهارَ على الجميع". وهذا هو الغالب.