خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

قَالَ إِنَّكَ لَن تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً
٦٧
وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَىٰ مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْراً
٦٨
قَالَ سَتَجِدُنِيۤ إِن شَآءَ ٱللَّهُ صَابِراً وَلاَ أَعْصِي لَكَ أمْراً
٦٩
-الكهف

التفسير الكبير

قَوْلُهُ تَعَالَى: {قَالَ إِنَّكَ لَن تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً}؛ أي قال الْخَضِرُ لِموسى: إنَّكَ ترى منِّي شيئاً لا تصبرُ عليه، {وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَىٰ مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْراً}؛ ظاهرهُ مُنْكَراً، والأنبياءُ والصالحون لا يصبرونَ على ما يرونَهُ منكراً، {قَالَ سَتَجِدُنِيۤ إِن شَآءَ ٱللَّهُ صَابِراً}؛ على ما أراهُ منكَ، {وَلاَ أَعْصِي لَكَ أمْراً }؛ تأمُرنِي بهِ.