خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

ثُمَّ أَرْسَلْنَا مُوسَىٰ وَأَخَاهُ هَارُونَ بِآيَاتِنَا وَسُلْطَانٍ مُّبِينٍ
٤٥
إِلَىٰ فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ فَٱسْتَكْبَرُواْ وَكَانُواْ قَوْماً عَالِينَ
٤٦
-المؤمنون

التفسير الكبير

قَوْلُهُ تَعَالَى: {ثُمَّ أَرْسَلْنَا مُوسَىٰ وَأَخَاهُ هَارُونَ بِآيَاتِنَا وَسُلْطَانٍ مُّبِينٍ}؛ ظاهرُ المعنى. قَوْلُهُ تَعَالَى: {إِلَىٰ فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ فَٱسْتَكْبَرُواْ}؛ أي تكبَّرُوا عنِ الإيْمانِ بالله وعبادتهِ، {وَكَانُواْ قَوْماً عَالِينَ}، أي وكانوا قوماً قاهرينَ للناسِ بالبَغْيِ والتَّطاوُلِ عليهم كما قَالَ اللهُ تَعَالَى: { إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلاَ فِي ٱلأَرْضِ } [القصص: 4]، وقال مقاتلُ: (مَعْنَى قَوْلِهِ {عَالِينَ} أيْ مُتَكَبرِيْنَ عَنْ تَوْحِيْدِ اللهِ).