خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَقِيلَ ٱدْعُواْ شُرَكَآءَكُمْ فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُواْ لَهُمْ وَرَأَوُاْ ٱلْعَذَابَ لَوْ أَنَّهُمْ كَانُواْ يَهْتَدُونَ
٦٤
-القصص

التفسير الكبير

قولهُ تعالى: {وَقِيلَ ٱدْعُواْ شُرَكَآءَكُمْ}؛ أي يقالُ لَهم: لَستُمْ تُسأَلُونَ عن الإغواءِ والغِوَايَةِ، ولكن ادعُوا آلِهَتَكُمْ حتى يذُودوا عنكم العذابَ، {فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُواْ لَهُمْ}؛ أي لَم يُجيبُوهم إلى نصرتهم {وَرَأَوُاْ ٱلْعَذَابَ}؛ أي رَأوا كلُّهم القادةُ والأتباعُ العذابَ. وقَوْلُهُ تَعَالَى: {لَوْ أَنَّهُمْ كَانُواْ يَهْتَدُونَ}؛ جوابُ (لَوْ) محذوفٌ تقديرهُ: لو أنَّهم كانوا يَهْتَدُونَ في الدُّنيا لَمَا رَأوُا العذابَ.