خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَسَلاَمٌ عَلَيْهِ يَوْمَ وُلِدَ وَيَوْمَ يَمُوتُ وَيَوْمَ يُبْعَثُ حَياً
١٥
-مريم

حقائق التفسير

سمعت منصور بن عبد الله الهروى يقول: سمعت أبا بكر بن طاهر يقول: فى قوله: {وَسَلاَمٌ عَلَيْهِ} تحية ربه له وأمان له من كل محذور، وإتصال العصمة به غلى الممات، وقوله: {وَٱلسَّلاَمُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُّ} من ثنائه على نفسه أنطقه بلسانه وهو لأعذب فى العلم وأرق فى اللطف.
قال الواسطىرحمه الله : سلام فى طرفى حَيْوَته وموته من جريان مخالفة عليه بقوله: {وَسَلاَمٌ عَلَيْهِ يَوْمَ وُلِدَ وَيَوْمَ يَمُوتُ وَيَوْمَ يُبْعَثُ حَياً}.