خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

قَالَ خُذْهَا وَلاَ تَخَفْ سَنُعِيدُهَا سِيرَتَهَا ٱلأُولَىٰ
٢١
-طه

حقائق التفسير

قوله تعالى: {خُذْهَا وَلاَ تَخَفْ} [الآية: 21].
قال الجنيدرحمه الله : كان خوف موسى عليه السلام خوف تسليط، لا خوف الطبع.
قال الواسطىرحمه الله : خوف موسى من العصا أنه شاهد أثر سخطه فيه لذلك قال: من طالق فى وقت الذكر بالسخط والعقوبة ذكره بالنية لا بالانبساط.
وقال أيضًا: رأى موسى على عصاه كسوة من سخط الحق فلم يأمن مكره.