خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَٱلَّذِي جَآءَ بِٱلصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلْمُتَّقُونَ
٣٣
-الزمر

عرائس البيان في حقائق القرآن

قوله تعالى {وَٱلَّذِي جَآءَ بِٱلصِّدْقِ} وصف الله كل صادق يعرف مقامه وحاله بين يدى الله فصدق بما اعطاه الله من الولاية الكرامات والمشاهدات والفراسات والخطابات والمكاشفات ولا يجرى على قلبه شك ولا ريب مما نال من الحق ولا يتردد فى حاله بل متمكن مستقيم لا يضطرب عنه طوارق الامتحان وايضا وصف الحبيب صلوات الله وسلامه عليه والصديق الذى هو اوّل من قبل منه الرسالة رضى الله عنه قال ابن عطا الذى جاء بالصدق محمد صلى الله عليه وسلم وافاض من بركات انوار صدقه على ابى بكر رضى الله عنه فسمى صديقا وكذلك بركات الانبياء والاولياء قال الطمسانى كل من استعمل الصدق بينه وبين الله شغله صدقه مع الله عن الفراغ الى خلق الله.